السؤال:

رضع أخوه من خالته فهل يتزوج بنتها؟

الجواب:

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:
فلست أخا لبنت خالتك من الرضاع، وإنما أخوها من الرضاع هو أخوك الأكبر الذي رضع من خالته، فبرضاعه هذا صار أخا لجميع أولادها سواء من أنجبتهم خالته أو أرضعتهم، أما أنت فليس تجري عليك أحكام هذا الرضاع وعلى هذا فيحل لك الزواج من أي فتاة من بنات خالتك سواء الكبرى منهن أو الصغرى .
والله أعلم.


الوسوم: ,