السؤال:

هل يجوز لي أن أتواصل مع مجموعة من الشباب والشابات وأحادثهم كامرأة على الانترنت، سواء لأغراض نبيلة أو تافهة ؟

الجواب:

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وجزاكم الله خيرا، وبعد..

فيجب عليك أختنا الفاضلة أن تقتصري في محادثاتك على الإناث دون الذكور، واحذري هذه الفئة المنحرفة الضائعة من الشباب، واحفظي نفسك من الفتن.
اللهم إلا من تعرفينهم معرفة شخصية وكانوا من الصالحين المؤدبين الذي يعرفون حدود الله تعالى ويلتزمون آداب الحديث ويراعون الحرمات ودعت الحاجة إلى محادثتهم فيجوز لك أن تحاديثهم بقدر الحاجة ما دمت تتجنبين ما يحظر الحديث فيه كما تقولين. والله أعلم.