السؤال:

ما حكم رجل نزل منه المني عن طريق المباشرة لجسد امرأته دون الإيلاج الفعلي؟

الجواب:

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:

بالنسبة للسؤال الأول فأنت أيها السائل الكريم قد أبطلت صومك بإخراجك المني  عن طريق المباشرة الظاهرية لجسد امرأتك، ويترتب على هذا وقوعك في الإثم، ويجب عليك قضاء يوم عوضا عما أفسدته دون الكفارة.

أما بالنسبة للسؤال الثاني فأنت فيه ترعى حول الحمى توشك أن تواقعه، فلو خرج منك مني تكون قد أفسدت صومك ووقعت في الإثم، وعليك القضاء.

وإن أنت أولجت في الدبر تكون قد أفسدت صومك وعليك القضاء والكفارة هي العتق، فإن عجز فصيام ستين يوما ، فإن عجز فإطعام ستين مسكينا فضلا عن وقوعك تحت النهي، حيث نهى الرسول صلى الله عليه وسلم الرجل أن يجامع امرأته في دبرها.
والله أعلم.