السؤال:

هل تجوز الصلاة بالزينة والثياب الفاخرة ليلة العرس؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد :

فنسأل الله تعالى أن يبارك لكما وعليكما وأن يجمع بينكما بخير وأن يسعدكما ويرزقكما الذرية الطيبة.
والجواب : أنه إذا كانت الثياب التي تلبسينها ساترة للعورة فلا بأس بالصلاة فيها رغم الزينة التي تكون عليك وقتها، إذا العبرة في الصلاة بستر العورة، والزينة ولبس الثياب الفاخرة ليلة العرس لا تمنع صحة الصلاة، إلا إذا كان على الجسم شيء من الزينة عازل للماء يمنع وصوله إلى الجلد في أعضاء الوضوء، ولا يدخل هذا الثوب وهذه الزينة في ثوب الشهرة، فكل النساء تلبسه ليلة الزفاف ولست أول من تلبسه حتى تشتهري بلبسه، وقد قال الله تعالى : (خذوا زينتكم عند كل مسجد).
فلك أن تجمعي المغرب مع العشاء جمع تأخير بأن تصليهما في وقت العشاء بعد انتهاء الزفاف والاستقرار في منزل الزوجية، كما يمكنك جمعهما جمع تقديم بأدائهما وقت صلاة المغرب.

كما يجوز لك تقصير الحواجب الطويلة أكثر من المعتاد عند سائر النساء بقصها، فهذا لا يدخل في النمص المحرم، ولو كان داخلا فإنه يباح في هذه الليلة بالذات للضرورة أو الحاجة الشديدة.

والله أعلم.