السؤال:

ماحكم تكرار بعض قصار السور في الصلوات؟ خاصة اذا كان الانسان يحفظ غيرها من سور القرآن الكريم؟

الجواب:

ويجوز تكرار قصار السور وطوالها، وتكرار بعض آيات معينة في الصلاة رغم أنه يحفظ غيرها خصوصا إذا كان هناك سبب يدفع المصلي الى ذلك؛ فقد ثبت في الحديث أن أحد أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم كان يقرأ دائما سورة الإخلاص، فلما شكاه أصحابه الى النبي صلى الله عليه وسلم ذكر له انه يحب هذه السورة، فأقره النبي صلى الله عليه وسلم على ذلك، والقرآن الكريم كله منزل من عند الله، وأي آيات منه تصح الصلاة بها، وقد يكون التكرار لأنس القارئ ببعض الآيات أو لفهمها أو لإحساسه لمحبة خاصة لها. فلا مانع من تكرار قصار السور في الصلوات رغم حفظ المصلي لغيرها.