السؤال:

ما قولكم في الحديثين الواردين في انتقاض الوضوء وعدمه؛ حديث: (من مس ذكره فليتوضأ) وحديث: (هل هو إلا بضعة منك) هل الحديثان صحيحان؟ وهل بينهما تعارض؟ وما الذي يجب أن نعمل به؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد :

 
فالحديث الأول فيه روايات, أصحها وأشهرها حديث بسرة مرفوعًا  (من مس ذكره فلا يصلي حتى يتوضأ ) رواه مالك والشافعي وأحمد وأصحاب السنن الأربعة وغيرهم , وصححه غير واحد منهم , وقد احتج

البخاري ومسلم بجميع رجال سنده ، ولم يخرجاه في صحيحيهما لاختلاف وقع في سماع عروة من بسرة ، قال البخاري : إن مروان حدث به عروة , فاستراب , فأرسل مروان رجلاً من حرسه إلى بسرة

فعاد إليه بإثبات الخبر عنها ، ومروان مطعون في عدالته وحرسيه مجهول ، ولكن ثبت عن غير واحد من الأئمة أن عروة سمع من بُسرة بعد ذلك كما في صحيح ابن خزيمة وابن حبان قال عروة : فذهبت

إلى بُسرة فسألتها فصدقته..قال في المنتقى : وقال البخاري : هو أصح شيء في هذا الباب ، ووردت أحاديث أخرى بمعناه .

 

وأما حديث : ( هل هو إلا بضعة منك ) فقد رواه أحمد وأصحاب السنن والدارقطني من حديث طلق بن علي بلفظ : ( الرجل يمس ذكره أعليه وضوء ؟ قال صلى الله عليه وسلم : هل هو إلا بضعة منك )

صححه عمرو بن الفلاس ورجحه على حديث بسرة هو وعلي بن المديني والطحاوي وصححه أيضًا ابن حبان والطبراني وابن حزم , ولكن ضعفه الشافعي وأبو حاتم وأبو زرعة والدارقطني والبيهقي وابن

الجوزي , وقال قوم : إنه منسوخ ، منهم ابن حبان والطبراني وابن العربي والحازمي لتأخر إسلام بسرة على إسلام طلق ، ولما كان عليه الناس من العمل بحديث بُسرة لأنها حدثت به في دار

المهاجرين والأنصار , ولأن من شواهد حديث بسرة ما رواه طلق نفسه وصححه الطبراني عنه بلفظ : ( من مس فرجه فليتوضأ ) .

 

وجملة القول : أن حديث بسرة أصح سندًا لأن رجاله رجال الصحيحين ، وحديث طلق لم يحتج الشيخان برجال سنده ، وهو من رواية ابنه قيس عنه , وقال الشافعي : سألنا عن قيس بن طلق لم نجد

من يعرفه ، وقال أبو حاتم وأبو زرعة : إنه ممن لا تقوم به حجة ، فالأول أصح سندًا , ومن رأى عند المصححين لحديث طلق ما ينفي ما طعنوا به على سنده ولم يثبت عنده النسخ , فله أن يحمله على

الرخصة كما قال الشعراني في ميزانه , ويحمل حديث بسرة على العزيمة ، أما ترجيح حديث طلق على حديث بسرة فلا وجه له ألبته

 

والله أعلم .

طالع أيضا :

مس الذكر…أثره على وضوء اللامس والملموس

مس الذكر ونقض الوضوء

نقض الوضوء بمس العورة
نقض الوضوء بمس الفرج


الوسوم: , , , ,