السؤال:

لقد أحببت نصرانية و طلبت منها الزواج و لكنها قالت لي أن المسيحيين سيقتلونني , و هربت هي و جاءتني فعل يجوز لي الزواج منها الآن ؟

الجواب:

بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله ، وبعد :-

الأخ الكريم :-

لا شك أن في هذه الرسالة مجموعة من المخالفات الشرعية ، منها  أنك أفرطت في المعاملة معها حتى أشبعتها بالحنان والحب كما تقول ، وهي بعد لا تزال أجنبية عند ، وهذا لا يجوز فعليك أن تستغفر الله من هذا وتتوب منه.

وأما عن زواجك بها ، فقد ذكرت في رسالتك أن(هنا في مصر المسيحية المتزوجه من مسلم حكمها القتل عند المسيحين) فهل تحب لها القتل؟ أهكذا يصنع المحب في  حبيبه؟ أم ستظل هاربة مطاردة لا تكاد تشعر بالأمن والاستقرار، ناهيك عما سيروج لها النصارى من أنك خطفتها وأجبرتها على  الإسلام ولن تستطيع أنت ولا هي أن تظهرا الحقيقة لأنكما ستعيشان هاربين متخفيين!!

الزواج بالنصرانية من حيث المبدأ جائز شرعا…. وطالع هنا  قرار المجلس الأوروبي للإفتاء في الزواج بغير المسلمة.

ولكن هذه الاعتبارات الاجتماعية والأمنية ، والمآلات يجب أن لا تغفلاها وسط  هذه العاطفة الجياشة التي تملكتكما.

وأما عن حكم زواج المرأة دون وليها ، فطالع له  قرار المجلس الأوروبي للإفتاء في زواج المرأة بلا ولي

والله أعلم.

حرر هذه الفتوى حامد العطار عضو لجنة تحرير الفتوى بالموقع .