السؤال:

تقدم لي رجل للزواج مني ولكن هو متزوج وزوجته مريضه هل يحق لي الزواج منه ؟

الجواب:

الأخت الفاضلة :-

الزوج ليس حكرا على زوجته، وليس ملكا لها حتى تعد الزوجة الثانية خائنة ومتعدية وظالمة للأولى، صحيح أن الإعلام يصور الزوجة الثانية على أنها خاطفة سارقة، وأن الزوج المعدد خائن شره… إلا أن هذا يتعارض مع نظرة الإسلام للتعدد، فالتعدد قبل كل شيء جائز ولو دون سبب بشرط العدل بين الأزواج، فكيف إذا أضيف إليه هذه الملابسات التي ذكرتها في رسالتك حيث حاجة هذا الرجل إلى امرأة، ومرض زوجته يحول دون ذلك، وحاجتك إلى رجل، وقد  تحول العادات إلى  أن تجدي زوجا بكرا لا زوجة معه.

فاجتمعت حاجتكما معا على  الزواج.

ولكن هناك جانب مهم عليك  أن تدرسيه أولا قبل الموافقة، وعلي ألخصه لك في الأسئلة التالية :-

1-    هل أنت مستعدة لأن يكون زوجك معك يوما واحدا كل يومين.

2-    هل أنت مستعدة لضبط  مشاعر الغيرة حتى لا تضرك الغيرة الشديدة لإفساد حياتك الزوجية.

3-    هل أنت مستعدة أن تكوني أقوى من نظرات الناس  وأفكارهم حيث ربما نظروا إليك على أنك خاطفة سارقة اعتدت على زوجة أثناء مرضها فخطفت زوجها… هل تستطيعين أن تكوني أقوى من هذه التفاهات أم أنك ستذهبين صريعة هذه العادات.

وبإجاباتك على هذه الأسئلة تستطيعين أن تصلي إلى القرار الصحيح.

ولا يفوتني هنا أن أوجه زوجك إلى وجوب العدل بينك إن تزوجته وبين زوجته الأولى إلا إذا أسقطت زوجته الأولى حقها ، فهذا لها وإليها.