السؤال:

في حوزتي أموال الناس التي استدنتها منهم، وقد مرّ عليها زمن طويل، وأنا أريد الآن رد أموالهم إليهم، فماذا علي فعلُه؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد.

فالأصل في الأموال أن تؤدى لأصحابها، سواء كانوا مسلمين أم غير مسلمين، فإن تأكد موت صاحبها فإنها تدفع إلى ورثته، لأنهم أصحاب هذا المال بعد موته، فإن تعذر معرفة أحد من ورثته، فإنها تنفق في وجوه البر بنية التخلص من حق الغير.

وعلى هذا فعليك أن تجتهد أولا في تحديد مال الناس الذي يقع في حوزتك، والذي قد استدنته منهم، ثم بعد ذلك عليك بالبحث عن أهل هذه الديون، فإن وجدتهم دفعتَ مالهم لهم، وإن لم تجدهم ووجدت ورثتهم، فادفع المال لورثتهم، وإن لم تعثر على أي أحد منهم أبدا، فانفق هذا المال في وجوه البر توبة منك من مال الناس.

والله أعلم.