السؤال:

هل يجوز للزوج أن يستقدم أهله في مسكن الزوجية؟

الجواب:

الحل في أن تصارحي زوجك بما تشعرين به، وبحاجتك إلى الانفراد به ، وأن هذا من أبسط حقوق الزوجية ، فلهذا تزوجتما.

تخيري أوقات الصفاء ، فتوددي إليه بما تتودد  به الزوجة إلى زوجها ، وأحسني العرض، وفكري معه ، ,أعلميه أن الفقهاء ذكروا أن من مواصفات مسكن الزوجية ألا يسكن فيه أحد سوى الزوجين لا أب ولا أم ولا غيرهما.

وإذا كان يستحيي من أهله فليلصق التهمة بك أنت ، فيقول لهم :” أنا أرحب بكم ، ولكن زوجتي لا تحب ، فهي تحب أن تجلس متخففة من قيود الحجاب بين يدي زوجها، والشرع يعطيها هذا الحق” فماذا عساهم يفعلون؟ هل سيتهمونك بإساءة الأدب، فليكن هذا ، فليس بينك وبينهم ما تبكين عليه ، وليس بينك وبينهم محرمية تستوجب أن تضحي بحياتك الزوجية من أجلها.