السؤال:

ما قول فضيلتكم فيما يطلب من المرشح للمجلس النيابي قبل أن يباشر عمله يطلب منه أن يقسم بالله أنه يحترم الدستور ويحترم قوانين البلاد وغير ذلك، فهل هذا القسم جائز في الشريعة.  

الجواب:

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:

يقول الدكتور عجيل جاسم النشمي ـ أستاذ الشريعة الكويت:

لا بد لمن يقسم على شيء أن يعلم حقيقة ما يقسم عليه فلا بد أن يطلِّع على الدستور وعلى القوانين بشكل عام، فإن وجدها كلها لا تخالف الشريعة الإسلامية، جاز له أن يقسم عليها؛ لأنه يقسم على ما لا يعارض الشريعة الإسلامية وفيه خير ومصالح للناس، وإن وجد ما يتعارض مع الشريعة، أو ما يعطل حكماً شرعياً ويستبدل به قوانين وضعية، فإن واجبه أن يقيد قسمه في غير معصية الله، فيقول: أقسم بالله العظيم أن احترم الدستور واحترم القوانين وقي آخر القسم يقول: في غير معصية الله، فهذا القسم صحيح، وتكون نيته تغيير المنكر والمعصية، ليكون الحكم للشريعة، وهذه النية والعزم ضروري  ولازم.

والله أعلم.