السؤال:

ما حكم الصلاة قبل الوقت ؟

الجواب:

بسم الله ، والحمد لله ، لصلاة والسلام على رسول الله، وبعد :-

 

فلكل صلاة من الصلوات الخمس وقت بداية لا يجوز أن يتقدم، ووقت نهاية لا يجوز أن يتأخر، ومن صلى صلاة قبل دخول وقتها وهو يعلم فصلاته باطلة مردودة عليه، ومن صلى صلاة بعد خروج وقتها في غير نوم أو نسيان فقد ارتكب إثما عظيما.

 

ويمكن لمن عرف من نفسه أنه لن يتمكن من أداء كل صلاة في وقتها أن يجمع بين الظهر والعصر، وبين المغرب والعشاء جمع تقديم، أو جمع تأخير بشرط أن تكون هناك ضرورة تمنعه من أداء كل صلاة في وقتها، فالفرق بين صورة الجمع وبين تأدية صلاة في وقت الأخرى دون جمع كبير حيث تجوز الصورة الأولى، وتحرم الثانية، والفرق العملي يتمثل في وجود نية الجمع عند وجود ما يقتضيه.

 

وللوقوف على الحالات التي يجوز فيها جمع الصلاة يمكن مطالعة الآتي:-

 

حالات جواز جمع الصلاة

الصلاة قبل الوقت

والله أعلم .
حرر هذه الفتوى حامد العطار عضو لجنة تحرير الفتوى بالموقع .

 


الوسوم: ,