السؤال:

ما صحة القول بوجود أحاديث فيها أن الخلافة لا تعود حتى يلبس الرجال الدشاديش ويعود القتال بالسيوف؟

الجواب:

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد:

أيها السائل الكريم بحثنا فيما بين أيدينا من مراجع فلم نجد شيئا عما ذكرته. أما عن الخلافة الراشدة فإنها حتما ستعود وقد بشرنا بذلك رسول الله –صلى الله عليه وسلم- في الحديث الصحيح.

يقول فضيلة الدكتور حسام عفانة –أستاذ الفقه وأصوله بجامعة القدس بفلسطين-:
إن الخلافة الراشدة ستكون إن شاء الله، وقد أخبر بذلك الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم كما ثبت في الحديث من قوله صلى الله عليه وسلم: (تكون النبوة فيكم ما شاء الله أن تكون ثم يرفعها الله إذا شاء أن يرفعها ثم تكون خلافة على منهاج النبوة فتكون ما شاء الله أن تكون ثم يرفعها إذا شاء أن يرفعها ثم تكون ملكاً جبريا فتكون ما شاء الله أن تكون ثم يرفعها إذا شاء أن يرفعها ثم تكون خلافة على منهاج النبوة ثم سكت ) رواه أحمد والبزار والطبراني وصححه الحافظ العراقي والشيخ الألباني وغيرهما .

وهذا الحديث يبشر بقيام خلافة على منهاج النبوة ولكنه لم يحدد زماناً بعينه لذلك وهذه الخلافة الراشدة غير التي تكون في زمن المهدي المنتظر – والله أعلم –؛ لأن ظهور المهدي المنتظر من علامات الساعة أو قربها ويكون حكمه قبيل نزول عيسى عليه الصلاة والسلام كما ثبت ذلك في أحاديث كثيرة .
وأما الخلافة الراشدة فأظن أن زمانها قد قرب لأن العالم الإسلامي يعيش في زمن الملك الجبري في هذه الأيام كما قاله بعض أهل العلم.

والله أعلم .

 

مخظوطة ابن حماد وأحاديث آخر الزمان

كيفية النهوض بالأمة وأحاديث آخر الزمان


الوسوم: , ,