السؤال:

بت في حدود مزدلفة بسبب زحمة الحجاج ولم أدخل ضمن مزدلفة فهل علي شيء؟

الجواب:

بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله ، وبعد :-

فإن كان المكان الذي بت فيه بمزدلفة فلا شيء في ما ذكرت ، وإن كان ليس في حدود مزدلفة فلا شيء عليك أيضاً لوجود العذر.

جاء عن كتاب فتاوى الحج والعمرة الصادر عن هيئة الفتوى ولجنة الأمور العامة / وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية بالكويت ما نصه:

ذهب جمهور الفقهاء (الحنفية والمالكية والشافعية في قول، وهو رواية عن أحمد) إلى أن المبيت في مزدلفة للحاج ليلة النحر سنة، فلا يجب بتركه شيء لعذر، أو لغير عذر.

وذهب بعض الفقهاء الشافعية في الأصح، وهو المذهب عن الحنابلة إلى أنه واجب يجب بترك دم، إن لم يكن لعذر، فإن كان لعذر لم يجب فيه شيء، والخطأ وضيق المكان في وقت الزحام عذر مبرر لعدم المبيت.

وعليه فليس على المستفتي شيء في تركه المبيت في مزدلفة ،وفق ما تقدم.

والله أعلم .