السؤال:

ما حكم العمل في الاستديوهات التي تمارس تصوير المتبرجات والراقصات؟

الجواب:

الباقي للإخوة والأخوات الشقيقات، للذكر مثل حظ الأنثيين.

الأخ الكريم :

تصوير المتبرجات والراقصات ونحوهن حرام على المصور والمحمض والبائع والمسوق والمروج، وعلى كل مشارك في هذا العمل، وأما إذا كان الاستديو يقوم بتصوير المتبرجات وغيرهم، وكان أحد الناس يعمل في الاستديو حارسا أو مديرا بحيث إنه لا يشارك في الصور المحرمة بأي نوع من أنواع المشاركة فلا حرمة في عمله، ولكن عليه أن ينكر ما يراه من منكر حسب طاقته.

وأما إذا كان الاستديو متخصصا في التصوير المحرم، أو كان أغلب نشاطه في الصور المحرمة فلا يجوز العمل فيه بحال لا في العمل الفني ولا في الإداري ولا في غير ذلك.

والله أعلم.