السؤال:

أنا مهندس أعمل في شركة أمريكية للبرامج التي تستخدم في تصميم الإلكترونيات، وأريد أن أعرف مشروعية عملي هذا، علما بأني لا أعرف فيما قد تستخدم هذه البرامج؛ فهي قد تستخدم لتصميم إلكترونيات عادية أو عسكرية؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
يقول فضيلة الشيخ ونيس المبروك  ـ أستاذ الفقه بالكلية الأوربية للدراسات الإسلامية – ويلز – المملكة المتحدة-:
أخي الكريم: الحكم الأصلي لطبيعة عملك هو الإباحة المطلقة، ولكن كل أحكام الإباحة تعتريها الأحكام الشرعية الأربع الأخرى؛ فقد يكون المباح مندوبا أو واجبا أو مكروها وأحيانا يكون حراما، مثل ذلك كمثل تصنيع السلاح والسم وغير ذلك؛ فالحكم يعود على نوع استعمال هذا المباح.

فإن (غلب على ظنك) أن هذه البرامج ستستخدم في الضرر بالبشر فعليك الامتناع عن ذلك والبحث عن عمل غيره، ولكن لا تترك عملك لمجرد الظن، كما يمكنك أن تستصحب نية التعرف على مثل هذه البرامج والتي فيها قوة للمسلمين بلا شك في مستقبل الأيام، إن شاء الله.

والله أعلم.