السؤال:

هل هناك تفكير فى عمل مناهج دراسية تجمع بين العلم والفقه مثلما فعل الدكتور الزندانى فى كتابه حول الإيمان؟ بحيث تدرس هذه المناهج فى المدارس والمعاهد والجامعات العربية والإسلامية.

الجواب:

هناك العديد من المحاولات الفردية التي عملت على الجمع بين العلم والفقه أو بين العلم والإيمان إلا أن هذه المحاولات ظلت بعيدة عن المناهج الرسمية في المدارس والمعاهد والجامعات . وأعتقد أن مثل هذه الخطوة تحتاج أولا إلى ضغط من قبل أهل العلم والفقه للوصول إلى قرار سياسي يتبنى الجمع بين العلم والفقه في مختلف المراحل التعليمية ومعالجة هذا النقص أو الخلل الحاصل حاليا في شتى حقول التعليم في بلداننا الإسلامية . هذه المناهج التي استوردناها من الغرب وقررناها كما هي بصورتها العلمانية التي تفصل بين العلم والدين.