السؤال:

والدي مصر على مقاطعتي وخصامي وحاولت إرضاءه بشتى الوسائل فلم أستطع، ورفض أن يصالحني إلا بعد أن أدفع له مبلغًا من المال، ليس فى مقدرتي دفعه، وهو دائمًا يدعو علي هو ووالدتي وكثيرًا مايسيئون معاملتي ومعاملة أولادي حتى وصل الأمر إلى طردي من البلد إلى بلد آخر، وأنا الآن خائف من عقاب الله، ولاأستطيع أن أدفع مايريدونه مني فماذا أفعل؟؟؟

الجواب:

المطلوب منك أن تبذل كل جهدك لإرضائهما، ولكن لا يكلف الله نفسًا إلا وسعها، فإذا كنت حريصاً على برهما، وبذلت جهدك في سبيل ذلك فلن يستجاب لدعائهما لأنه ظلم، ولكن عليك الإحسان إليهما قدر ما تستطيع، والحذر من عقوقهما والإساءة إليهما.