السؤال:

الابن يشتري لأمه حاجات السوق، فيبقى معه مال هل يجوز اخذه المتبقي دون علمها؟

الجواب:

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

أنت وكيل عن أمك في شراء ما كلفتك به، ولا يجوز للوكيل أن يأخذ شيئا من الموكل دون علمه، فعليك أن تخبرها بما تبقى، فإن رضيت وإلا فأعطها إياه، وأما ما تعطيه لها من ثلث راتبك فإنه ينتقل إلى ملكها بمجرد أخذها له منك.

والله أعلم .

حرر هذه الفتوى: حامد العطار عضو لجنة تحرير الفتوى بالموقع .